اقتصاد
النفط: هذا ما سيكون عليه ميناء خور الزبير مستقبلا

النفط: هذا ما سيكون عليه ميناء خور الزبير مستقبلا


شفق نيوز/ أكد وزير النفط العراقي جبار علي اللعيبي يوم الخميس حرص الوزارة على جعل ميناء خور الزبير في جنوب البلاد احد اهم المرافئ النفطية والمراكز التجارية في المنطقة والعالم.

وقال اللعيبي في بيان ورد لشفق نيوز، ان الوزارة قطعت شوطا كبيرا في تطوير وتاهيل هذا الميناء بالتنسيق مع وزارة النقل ، ومن خلال التعاقد  مع شركة "SICA" البريطانية  اواخر عام 2016.

واوضح الوزير ان الاتفاق تضمن تاهيل وتحديث الارصفة ( 2, 3, 4 ) لخور الزبير، وتشييد مستودع خزانات وشبكة انابيب متطورة لاغراض خزن وضخ مختلف المشتقات النفطية في الميناء، بالاضافة الى بناء مفاصل مختلفة من البنى التحتية والمستلزمات الحديثة في الموقع باستخدام معدات حفر ثقيلة ومتطورة لحفر القناة البحرية وزيادة عمق الغاطس من (٧)  متر الى (١٢) متر.

واشار اللعيبي الى ان تأهيل خور الزبير اسهم في رسو ومغادرة الناقلات النفطية والتجارية بحمولات تصل الى (٤٠) الف طن بانسيابية عالية بعد ان كانت السعه السابقة لاتتعدى (١٨) الف طن، وبفضل ذلك تم تجاوز الاختناقات التي كانت تحدث سابقا وتعيق من حركة الناقلات ، بالاضافة الى ذلك وفرت عملية التأهيل  مرونة في عمليات تصدير واستيراد المشتقات النفطية، فضلا عن ذلك  فان الارصفة المشار اليها اصبحت موقع جذب مهم للموردين بعد ان كانت طاردة لهم بسبب خطورة عمليات الارساء والمغادرة .

وتابع ان اعمال التأهيل تمثل الحجر الاساس في انطلاق منطقة ميناء خور الزبير لتكون احد اهم الموانئ البحرية لتصدير المشتقات النفطية والتبادل التجاري في المنطقة والعالم.

يذكر ان وزارة النفط تقوم بتصدير المكثفات والغاز السائل عبر ميناء خور الزبير.